المرض الوبائي شيكونغونيا (Chikungunya) : العلامات والوقاية

 الواقع أن واحداً من كلَ 10 في الهند يموت عادةً بسبب مرضٍ، و خاصةً لا تزال عاصمة الهند تعاني من الأمراض الخطيره مثل حمىَ الضنك (Dengue fever) وإلتهاب الكبد (Hepatities) و مرض السلَ (Tuberclosis) و الملاريا (Malariya) و الالتهاب الرئوي (Pnemonia) على نطاقٍ واسعٍ.

و من أهمَ الأمراض شيكونغونيا (Chikungunya) الذي نصاب به في هذه الايام، و لا يعلم كثير من الناس عن حقيقة هذا المرض و أسبابه و علاماته و كيف نحمي أنفسنا عنه.

شيكونغيا مرض فيروسي ينتقل إلى الإنسان بالبعوضة. و يسبَب أعراضا كبيرة كمثل الألم في المفاصيل و الحمىَ. وقد يتعرَض المصاب به عادةً إلى حمىَ أولية مفاجئة من يومين إلى سبعة أيَام. و يتعرَض لآلام تدوم لأسابيع و شهور و حتَى سنواتٍ .

وقد اكتشف هذا المرض لأوَل مرةٍ 1952ء بعد اندلاع في جنوب دولة تنزانيا . وقد انتشر حالياً في أكثر من 60 دولةً في قارات أيشيا وأفريقيا والأوربا و الأمريكية. و قد تعضَ البعوضة في أي وقتٍ و لكن عادةً تلدغ في الصباح الباكر و وقت متأخر بعد الظهر .

علامات المرض

و من أهمَ علاماته حمىَ مفاجئه و ألم المفاصيل. و كذلك قد يتوجَه الإنسان فيه لأعراض كالآتي:

*آلام العضلات(Muscle pain)  *الغثيان (Nausea)

*الصداع (Headache)

*الارهاق

*الطفح الجلدي (Rash)

الوقاية

و من أخطر العوامل التي تؤدي إلى المرض قرب السكن من مواقع توالد البعوضات الناقله للمرض. لأجل ذلك علينا أن نتجنَب من الأماكن المملوءة بالماء الفاسدة وكذلك يمكن استخدام المبيدات الحشرية لإزالة البعوضات خلال الاندلاع. كما علينا نرتدي أزياء كاملة لإخفاء جلودنا في أوقات قد تعضَ البعوضة. ونستخدم أيضاً كل ما يطرد الحشرات من الادويات و السائلات. و من المرجَح أن نكون في الغطاء االمادي مثل الناموسية (Mosquito Net) عند النوم .

لذا هياَ بنا نحافظ على صحتَنا بحيث نستيقظ في الصباح الباكر و نتنزه في الحدائق و البساتين  و نتناول عادةً وجباتٍ خفيفةً بسيطة و نقوم بوقاية من المخدَرات ابداً ولا نكلَف نفسا إلا وسعنا.

وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول اللَهم إنيَ أعوذ بك من الهمَ والحزن و العجز و الكسل و ضلع الدين وغلبة الرجال.

التفاصيل
مواضيع متعلقة
مهم!

هل أنت كاتب؟

وتريد نشر كتابتك إلى القراء من شتى بلاد العالم؟ أرسل مقالك على بريد قسم المقالات :
article@madarisweb.com
أو أرسل عبر صفحة الاتصال من هنا

المعلومات المنشورة في هذا الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي قائلها أو كاتبها كما يحق لك الاستفادة من محتويات الموقع في الاستخدام الشخصي غير التجاري مع ذكر المصدر.
الحقوق في الموقع محفوظة حسب رخصة المشاع الابداعي بهذه الكيفية CC-BY-NC ، شبكة المدارس الإسلامية | 2010 - 2016